تعرف على كيفية تحديد مستوى ذكاء الطفل

استشاري العلاج النفسي الدكتور سعد القحطاني

تعتمد العديد من الجهات الصحية على اختبار الذكاء (IQ test)
والذي يعرف بأنه مقياس لتحديد مستوى الذكاء من خلال اختبارات تضم مجموعة من الأسئلة، تساعد على قياس القدرات المعرفية والذهنية للطفل وفقًا لمرحلته العمرية.
واختبار الذكاء للأطفال الذي يهدف لقياس قدرتهم العقلية ومستوى ذكائهم من خلال قياس المهارات اللفظية، وقدرته على حل المشكلات، وسرعة الإدراك والتفكير، وغير ذلك.
ويساعد هذا الاختبار على معرفة ما إذا كان الطفل موهوبًا أو عبقريًّا، أو يعاني من إعاقة فكرية تحتاج لتعليم خاص، وهو أمر قد لا يبدو ظاهرًا على الطفل، ما يجعل هذه الاختبارات مهمة للغاية.
و يمكن إجراء هذا الفحص لجميع الأشخاص ولكن يتم إجراؤه عادةً للأطفال لتحديد مدى ذكاء الطفل، إضافة إلى أنه وسيلة لتشخيص اضطرابات السلوك التي قد يعاني منها الطفل.
طريقة أجراء الفحص
يتم إجراء اختبار الذكاء من خلال طرح مجموعة من الأسئلة على الشخص خلال مدة زمنية محددة، وحساب النقاط لكل إجابة لإعطاء النتيجة.
أهمية اختبار الذكاء للطفل
إن معرفة مستوى ذكاء الطفل هو دليلكِ لكيفية تقوية هذا الذكاء وتعزيزه، والبعض يظن أن اختبار الذكاء للأطفال ليس على قدر كبير من الأهمية إذا كان الطفل متفوقًا في الدراسة، والحقيقة أن إجراءه لطفلك أمر مهم لعدة أسباب أهمها:
تحديد نقاط القوة والضعف لدى الطفل، وهو ما يفيدك في تنمية قدراته، ومعالجة أي مشكلات إن وجدت.

اكتشاف مواهب الطفل والمواد التي يفضلها إذا كانت أدبية أو علمية، وهو ما يساعد على تحديد التخصصات الدراسية الأنسب لقدراته
تشخيص الإعاقات الفكرية للطفل، والتي يصعب اكتشافها أحيانًا في عمر مبكر، وهو ما سيسهل تحديه إذا كانت المدارس العامة ملائمة له، أم أنه يحتاج إلى تعليم خاص مناسب لحالته
البدء مبكرًا في التعامل مع صعوبات التعلم لدى الطفل، مثل: عسر القراءة، وصعوبة التهجئة، وعدم القدرة على إجراء العمليات الحسابية، والكتابة الخاطئة، وغيرها، فاختبار الذكاء للطفل يساعد عل اكتشافها ما يسهل علاجها، حتى لا تتسبب في تأخر الطفل دراسيًّا
اختبار ويكسيلر
اختبار الذكاء الأكثر استخدامًا في العالم ويصلح اختبار الذكاء للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4-6 سنوات واختبار آخر للفئة العمرية بين 6-16 سنة. ويقيس المهارات اللفظية من خلال قياس الاستدلال والذاكرة والمعرفة العامة واللغة والمهارات والأدائية من التسلسل وحل المشكلات والمهارات المكانية.
يقدم ويكسلر تقييماً لدرجة الذكاء اللفظي ودرجة الذكاء الأدائي ودرجة الذكاء الكلية. ويستغرق إجراء الاختبار حوالي 90 دقيقة.
نصائح لتنمية الذكاء عند الأطفال
استغلال وتشجيع طاقات الطفل وقدراته
تعليم الطّفل اللغة.
مراعاة ميول الطّفل وهواياته ورغباته الخاصة وعدم فرضها عليه:
مشاركة الطّفل باللعب
مراعاة قدرة الطّفل على التعلّم وعدم إجباره على التّعلم كرهاً وغصباً.
إظهار الاهتمام من قبل الكبار بكل ما يقوله أو يتصرفه الطّفل وهذا سينمي مهاراته ويعزز ثقته بنفسه أيضاً.
التحفيز المادي والمعنوي عن طريق تقديم الجوائز والهدايا وتنفيذ طلباته -.
التركيز على التعليم النوعي والإمكانات العامة للطفل.
أخذ الطّفل إلى نشاطات تفاعلية وعروض مسرحية كمسرح الدمي ومسرحيات الأطفال وتشجيعه للمشاركة في الأنشطة المدرسيّة والصّفيّة.
الاهتمام بالرياضة والسلامة البدنية للطفل (العقل السليم في الجسم السليم
الإجابة على أسئلة الطّفل قدر المستطاع وبحسب قدرته الاستيعابية، إذ أن الإجابة على استفساراته وأسئلته تحفزه على توسيع الأفق وفهم الأمور وربطها وتحليلها.
الاستفادة من التكنولوجيا والقنوات التعليمية للأطفال واختيار ما يتعامل معه الطفل على الانترنت بعناية، دون الاستغناء عن الألعاب والوسائل التقليدية لتنمية مهارات الطفل. .
استشاري العلاج النفسي الدكتور سعد القحطاني

 

heba heba

heba heba

heba heba

heba heba

heba heba

heba heba