تثدي الرجال
بين العلاج الدوائي و التدخل الجراحي
قد ينزعج كثير من الرجال من بروز منطقة الصدر بسبب ما يسمى بالتثدي والذي يمكن أن نعرفه بأنه تضخم في كتلة الثدي عند الذكور مهما كان حجمه , ويعني زيادة في كمية أنسجة غدة الثدي عند الذكور ،وينجم عن خلل في هرموني الأستروجين والتستوستيرون ، ويمكن أن تؤثر هذه الحالة على أحد الثديين أو كليهما ، أحياناً بشكل غير متساو،قد يصاب الأطفال حديثي الولادة والأولاد الذين يمرون بمرحلة البلوغ وكبار السن من الرجال بالتثدّي ، وانتشار التثدي بدون أعراض يصل إلى 65٪ من الذكور.
ولا تُعدُّ حالة التثدي الذكري مشكلة خطيرة، لكن قد يكون من الصعب التأقلُم مع تلك الحالة. أحيانًا يَشعُر الشباب والرجال المصابون بتثدٍّ ذكري بألم في الثدي، وقد يشعرون بالحرج.
عزيزي الرجل : عندما تلاحظ بروز في منطقة الثدي لابد أن نعرف أن هناك حالة تدعى التثدي وهي عبارة عن تضخم الغدد في الثدي الذكري، وهو عادة غير سرطاني أو (حميد)، وقد يكون بسبب إصابة بعض الرجال بتضخم أنسجة الثدي في مرحلة ما من حياتهم بينما يظهر التثدي بشكل أكثر شيوعًا بين المراهقين والرجال الأكبر سنًا، ولكن يمكن أن يحدث التثدي بسبب وجود رواسب الدهون في منطقة الثدي لدى الرجال الذين يعانون من زيادة الوزن وتوضح الإحصائيات أن 2 من كل 3 مراهقين يعانون من درجة معينة من التثدي، مما قد يجعلهم يشعرون بالقلق والحرج ويتساءلون عما إذا كان هناك شيء خاطئ معهم. ومع ذلك، فانه يمكننا القول انه في 9 من أصل 10 حالات، تتحسن الحالة من تلقاء نفسها.
هنا يمكن أن تختلف أعراض التثدي من شخص لآخر، ولكن الأكثر شيوعًا تشمل:
 تضخم أنسجة الثدي على أحد الثديين أو كليهما
 الثدي يشبه ثدي الأنثى
 تضخم صغير وثابت للأنسجة خلف الحلمات
 في بعض الأحيان يمكن أن تكون المنطقة مؤلمة عند لمسها

أسباب التثدي عند الرجال
 التغيرات الهرمونية في الجسم
 تناول بعض الأدوية بشكلٍ مفرط
 السمنة المفرطة
 تناول المشروبات الكحولية
 الإصابة بالأورام السرطانية
ونشير في هذا الصدد إلى أن التثدي ينقسم لنوعين هما :
1. التثدي الحقيقي ( الطبيعي ): وهو زيادة حجم خلايا الصدر، وينتشر هذا النوع في الذكور في بداية فترة البلوغ من (12-15) سنة، وهو عبارة عن بروز في الحلمة فقط، ويظهر لبعض البالغين مرة أخرى من (50:70) عاماً.
2. التثدي الكاذب: يوجد دهون في الصدر بأكمله نتيجة للدهون التي توجد تحت خلايا الصدر، ولكن خلايا الصدر في نفس حجمها الطبيعي، وغالباً تنتشر هذه الحالة في الأشخاص ذوات الوزن الزائد.
العلاج:
بالنسبة للعلاج تتوفر العديد من العلاجات مختلفة لحالة التثدّي وتتنوع تلك العلاجات إلى علاجات دوائية أو عشبية أو حتى الريجيم القاسي أو تكثيف النشاط الرياضي للمصاب علماً بأن كل ما سبق ذكره لا يساعد على علاج أو حتى تخفيف حالة التثدّي عند المصابين ولو جزئياً وإن نجحت في حالات نادرة في تخفيف التثدّي لدى بعض المصابين ولكن عودة التثدّي مرة أخرى هو أمر محتم بسبب تكوين حالة التثدّي من دهون غدد لبنية.
الحل الناجع :
ينحصر علاج التثدّي باختلاف أسبابه في حل وحيد وناجع ، وهو العمل الجراحي ، فعملية إزالة التثدّي تمنع عودته مرة أخرى ، كما تساعد في التخلص من التثدي مرة واحدة وفي مدة قياسية وبنتائج مذهلة ، علماً بأن هناك الكثير من المعتقدات السائدة والخاطئة عن علاج التثدّي والتخلص منه باختلاف درجاته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أول مستشفى خاص يحصل على اعتماد
المركز السعودي لاعتماد المنشأت الصحية

اشترك في نشرتنا الإخبارية